627550 Articles référencésÀ la une198 Articles aujourd'hui

الكوميدي السعودي سامر الحزمي ينفي إسائته للمغاربة ويتأسف على سوء فهم عرضه الساخر

الكوميدي السعودي سامر الحزمي ينفي إسائته للمغاربة ويتأسف على سوء فهم عرضه الساخر
1681 réactions

مراسلة :عبدالعالي وديعي 

بعد ان اثار عرضه الساخر استياء وسخط المغاربة بسبب تناوله موضوعا يعتبر ذو طابع حساس بالنسبة للمغاربة ، وذالك بعد أن قام الكوميدي السعودي سامر الحزمي بالتلميح للسياحة الجنسية ونظرة الشارع السعودي للسياح الخليجيين بالمغرب .

قامت "اخبارنا" بربط اتصال مباشر بالكوميدي سامر الحزمي ، مستفسرة عن دواعي وحقيقة سخريته من المغربيات والمغرب على وجه العموم ،لاسيما و انه ينتمي لدولة تعتبر صديقة .

ونفى الكوميدي سامر الحزمي نفيا قاطعا ان يكون قد فكر في السخرية من المغاربة ،مؤكدا ان عرضه فهم بشكل خاطئ معبرا عن استياءه الكبير وحزنه لسوء فهم الموضوع الذي تناوله.

وقال الحزمي "  انا في موضوعي اتحداك تجيب كلمة وحدة سيئه انا قلتها في المغرب. بالعكس؛ انا قلت البلد حلو بس الناس الي تزوره شبهه... انا قلت انه بلد مسلم وفيه مساجد...انا كان موضوعي عن الناس الي تفكر غلط لمن تقلهم رايح المغرب... "

كما اكد سامر الحزمي "لاخبارنا" انه يحب المغرب والمغاربة وله اصدقاء مغاربة وان احد اصدقاءه سعودي وأمه مغربية ويعتبرها والدته ويستحيل أن يسئ للمغربيات ولوالدة صديقه ،  " انا اعز صديق ليا أمه المغربية، يمكن ما أعرف أهل المغرب بس مستحيل أرضى أغلط على أم صديقي الي تعتبر أمي "

وأكد ذلك من خلال صورة لمحادثة جمعته بصديقه الذي هنئه على العرض والذي نصحه بتوضيح سوء الفهم للمغاربة..!

صورة.. الكوميدي السعودي الذي أساء للمغرب يعتذر

صورة.. الكوميدي السعودي الذي أساء للمغرب يعتذر

رد فعل الملك حينما انتهى «كاد المالح من عرضه الساخر «ديكالاج - فبراير.كوم

رد فعل الملك حينما انتهى «كاد المالح من عرضه الساخر «ديكالاج - فبراير.كوم

المخرج طارق العريان يتعاقد مع سامر المصري…

المخرج طارق العريان يتعاقد مع سامر المصري…

الأميرة للا سلمى تزور زوجة ولي العهد السعودي في قصر

الأميرة للا سلمى تزور زوجة ولي العهد السعودي في قصر

عبد الفتاح جوادي يقدم عرضه " علا سبة " بالدار البيضاء

عبد الفتاح جوادي يقدم عرضه " علا سبة " بالدار البيضاء

log.ma sur facebook
Page générée en 0.803s - mise en cache le 2017/09/20 à 21:03